Wednesday, April 17, 2024
HomeBooks in other languagesArabic booksالكلام المفيد فى تحرير الاسانيد

الكلام المفيد فى تحرير الاسانيد

الكلام المفيد فى تحرير الاسانيد

التوثيق والتاميل

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلوة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.

أما بعد فإن الشاب الفاضل روح الأمين بن حسين أحمد أخوند الفريدبورى البنغله ديشى وفقه الله تعالى لما يحب ويرضى وجعل آخرته خيرا من الأولى تخرج على وجد واجتهد فى تراجم الرجال فحصلت له ملكة فى هذا الباب وألف ثبتى وأجاد فى تأليفه وجمعه وتعب فيه. فجزاه الله خيرا ورزق له القبول وأطال فى عمره ونفع به» ووفقه لخدمة العلم والدين» والرجاء منه أن يؤلف معجمًا كبيرًا لتراجم ساداتنا الحنفية رضى الله عنهم والله ولى التوفيق.

وألتمس منه أن لايدسانى فى صالح دعواته فى خلواته وجلواته والحمدلله تعالى أولا وآخرا.

كتبه الفقيرإليه تعالى محمد عبد الرشيد النعمانى غفر الله له ولمن أحسن إليه 7 شوال عام١ 4١‏ ١ه‏ يوم الأربعاء

التعريف

الحمد لوليه» والصلاة والسلام على رسولهء وعلى آله وصحبهه أما بعد: فهذه مقالة ماتعة لأخينا الفاضل البارع الذكى الأستاذ روح الأمين بن حسين أحمد أخوند القاسمى( خريج دارالعلوم ديوبند) الفريد بورى البنغلاديشى حفظه الله ورعاه» وأبلغه إلى مناه: كتبه تحت إشراف العلامة الفهامة البحاثة المحقق المدقق الذواق الشيخ محمد عبد الرشيد النعمانى» قدس سره: حينما كان طالبًا فى الجامعة الإسلامية ببنورى تاؤن بكراتشىء قبل خمس عشرة سنة» فأرسل نسخة خطية منها إلى مكتبة الجامعة الإسلامية دارالعلوم ديوبندء فسرحت النظر فيها حينما ألفت كتابى: مشائير عن وفقهاء» وره روایا ناتب حريث.فألفتها ثمينة» واستفدت منها كثيرًا» وأبديت رأبى فيه أن الكتاب جدير بالطبعء لأن فيه نفع كثير لطالبى الحديث الشريف. ومضى على ذلك خمس عشرة سنة» والمقالة كما هىء فلما التقيت بالأخ الفاضل فى الولايات المتحدة الأمريكية: أشرت عليه بطبعهاء فوقع فى نفسه»ء فها هى ذى بين يدى القراء الكرام.

وبعد :فإن الله أكرم هذه الأمة وشرفها وفضلها بالإسناد» وليس ذلك لأمة من الأمم كلها: قديمها وحدينهاء وهو من الطرق الموصلة إلى صاحب الرسالة صلى الله عليه وسلم» وهو للمحدث كالسلم للراقى» فمن يطلب الحديث بلا إسناد فهو كحاطب ليل أو غائص سيل لايجدى نفعاء فلذلك كان طلب الإسناد من أهم المهمات وأسنى القربات.

والإسناد : ينقسم إلى قسمين: الطرف الأول: من المحدث إلى مصنفى الكتب الحديثية» والطرف الثانى: منهم إلى سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم. وهذا الطرف الثانى مذكور فى الكتب الحديثيةء مخدوم رجاله فى كتب التراجم» أما الطرف الأول فهو وإن كان مذكورًا فى الفهارس والأثباتء ولكن لم يكن مخدومًاء فكثير من رجالها الأفذاذ لايُعرف أحوالّهمء لأنها مبعثرة فى بطون الأوراق وكتب التواريخ» ولايتيسر لطالبى الحديث الوصول إلى تراجمهم إلا بعناء وجهد بالغين» ومع هذا ربما لايوفق إلى مظانها.

وهذا الطرف الأول من الإسناد: له أهمية كمثل أهمية الطرف الثانى؛ لأن مراتب كتب الحديث وفق تواتر الإسناد وعدمه» فكم من كتب الأئمة الأقدمين ليس لها اعتبار كاعتبار الصحيحينء وذلك لعدم تواتر أسانيدها.

ولم يعتن أصحاب الأثبات بتراجم رجال هذا الطرف من الإسنادء فكانت الحاجة ماسة بجمع تراجمهم فلذا اعتنى صاحب الكتاب بهء وذكر أحوالهم حسب ما تيسر له» فذكر أسانيد سبع عشرة کتاباء وهى:

-١‏ كتاب الآثار للإمام الأعظم أبى حنيفة رحمه الله ١‏ والموطأ للإمام مالك بن أنس الأصبحى: رواية يحبى بن يحبى الليثى المصمودى رحمهما الله “- ورواية محمد بن الحسن الشيبانى رحمه الله 4 ومسند الإمام محمد بن إدريس الشافعى: رواية الأصمٌ عن الربيع المرادىء عنهء رحمهم الله ٠‏ ه وسنن الإمام الشافعى: رواية الإمام الطحاوىء عن المزنىء عنهء رحمهم الله “ ومسند الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله ۷- والجامع الصحيح للإمام البخارى رحمه الله ۸- والصيح للإمام مسلم بن الحجاج القشيرى رحمه الله 4- والسنن للإمام أبى داود سليمان بن أشعث السجستانى رحمه الله ٠١‏ والسنن للإمام أبى عيسى محمد بن عيسى الترمذى رحمه الله -١١‏ والسنن الصغرى ( المجتبى) للإمام أحمد بن شعيب النسائى رحمه الله ١‏ والسنن للإمام محمد بن يزيد ابن ماجه رحمه الله ١‏ وشرح معانى الآثار للإمام أبى جعفر الطحاوى رحمه الله 1١4‏ وجامع مسانيد الإمام أبى حنيفة: للخطيب أبى المؤيد الخوارزمى رحمهما الله 1١٠‏ ومشكاة المصابيح للخطيب التبريزى رحمه الله ١‏ والحصن والحصين لابن الجزرى رحمه الله ۷- والشمائل النبوية للإمام أبى عيسى الترمذى رحمه الله.

فهذه الكتب الحدينية قد ذكر المصنف أسانيدها فى الباب الأول من طريق العلامة المحدث الكبير محمد عبد الرشيد النعمانى رحمه الله وفى الباب الثانى ذكر أسانيد مشايخ ديو بندء وذكر تراجم رجال الأسانيد» فجد واجتهد فى ذلك» وأتى بغرر النقول»وزبدة المنقول فالله يجزيه أحسن الجزاءء ويجعله ذخرًا لآخرته( آمين)

وكنبه سعيد أحمد عفا الله عنه البالن بورى خادم الحديث الشريف بالجامعة الإسلامية دار العلوم ديوبند

Al Kalam ul Mufeed fi Tahrir al Asanid

By Maulana Roohul Amin Qasmi

Read Online

Download (4MB)

Link 1       Link 2

جمع فيه المؤلف أسانيد العلامة محمد عبد الرشيد النعماني وأسانيد مشايخ ديوبند إلى أصحاب كتب السنة المطهرة وتراجم رواتها مع فوائد مهمة ثمينة، يحتاج إليها المحدّث والفقيه والطالب النبيه

 

RELATED ARTICLES

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

توجہ فرمائیں eislamicbook healp

Most Popular